الخميس، 7 أبريل، 2016

كارتْ مُعايدة
-----------------
بس سكوت !
كام سَنه تَمِّيت ؟
هُوَّ دا عُمرك بالمظبوط ؟
يبقى اسمَح لي بْكلمَه مُهمَّه :
في السِّنِّ دا ملايين بتْمُوت ؛
علشان كدا لازم تتوقــَّـف
وتشوف كنت لْفين ها تفُوت ؟
*****
إنتَ بلغت الرُّشد تمام ؟
والا دا بسّ عَدَد وكلام ؟
يعني حقيقي بصفتك ناضج –
تُبْتِ صحيح عن كل حرام ؟
بتصلِّي الصلوات فِ مِعادها ؟
وزكاتك أدِّيتها أوام ؟
بتقُوم بالقرآن الليل،
وبتختمُ، إلمَرَّه فْ كام ؟
بتداوم على رمضانك والّا
فايتك صوم أيام وايام ؟
بتحَوِّش للحجّ وحانِن،
ولا سايبها عام ورا عام ؟
عَفـِّـيت نفسك بآنسَه صالحَه،
واخترتها لاجْل الإسلام ؟
والا ماشي كدا فرَداني
وبتلعب بيك الأحلام ؟
*****
قاصد وجه الله ببَصيرتك،
ولا زينات الدنيا الشاغل ؟
بتأدِّي عملك بالكامل،
أو بتزوَّغ وبتتحايل ؟
وضميرك بيـ اخترت وظيفتك
والا هي حاجَه منها بتاكل ؟
بحلال بحرام ما انتش سائل ؟
وبتقضي نهارك فِ مسائل
تخدم بيها ناسَك والا
عن مصْلحة الناس متنازل ؟
باب النار مكتوب فيـ : «الداخل
جيفَه بليلُه، حمار بنهارُه»
يومُه كدح، وليُه غافل
ودا عُمْرُ وْخَدْ أجرُه عليه
وما كانشي لـْمَن سوَّى عامل
*****
ناسي إن الدنيا خالِقها
هُوَّ صاحبها وهُوَّ رازقها
بِتْخالِق دُنياك بالدين،
والا بأخلاقها مِخالِقها ؟
سارقاك المُتعه وسارقها،
شهواتك على طول توافقها،
والا دايمًا فِ استِخارات ؟
سايقاك نفسك والا سايقها ؟
واللحظه الموعودَه الجايَّه
زيِّ ما بتسابقَك مِسابقها ؟
*****
دي كانت بس عُقد وخيوط
تجمع عُمرك المفروط
لو ضاع الماضي مِن عُمرك
ارجع والحقْ آخر شوط
التــُّوبَه ترجّع لك عمرك
لكن لها أحكام وشروط:
التوبَه إقلاع وعزيمة
وندم، رد حقوق، وثبوت
كل متاب وسعادتك طيِّب
كل وقوف لوقوف الموت
يمكنْ دَ اخِرْ كارت مُعايدَه
وما فيش تاني بَعدُه كروت
---------------------
أيمن عز الدين علي السيد
7/4/2016 – م

----------------------------------------

الأحد، 27 مارس، 2016

ما قتلتينيش
----------------
قلت لِك والجَرح حامي
ما تخافيش ما وجعتينيش
وَامّا غِمْتِي بين زحامي
وانقلب صبري وحوش
انهزَم مني ابتسامي
اللي كان عنك يحُوش
****
غصْب عني، غصْب عني
وانتي عمَّالَه تروحي
في المَدَى وتنسحبي مني
حِتَّه حِتَّه وانتي روحي
زي نصل بقلبي دامي
النزيف ما ملكتهوشي
قلت لِك والجَرح حامي
ما تخافيش ما وجعتينيش
وَامّا غِمْتِي بين زحامي
وانقلب صبري وحوش
انهزَم مني ابتسامي
اللي كان عنك يحُوش
****
كان وصالك طول حياتي
حاجة أكبر مِ البَديهَه
زي روحي في حياتي
زي نِنِّي عِيني فيها
شيء ما يوصفهوش كلامي
اِنسحابك مِ الرموش
قلت لِك والجَرح حامي
ما تخافيش ما وجعتينيش
وَامّا غِمْتِي بين زحامي
وانقلب صبري وحوش
انهزَم مني ابتسامي
اللي كان عنك يحُوش
****
كام سَنه والجرح بارد
زمهرير الدم فيه
كل نبضَة بألف مارد
يشتكيني واشتكيه
نبض صارخ فيه اتهامي وْ
ألف ليه سِيبْتيني اعيش؟
قلت لِك والجَرح حامي
ما تخافيش ما وجعتينيش
وَامّا غِمْتِي بين زحامي
وانقلب صبري وحوش
انهزَم مني ابتسامي
اللي كان عنك يحُوش
------------
أيمن عز الدين علي السيد ..

27/3/2016 – م.

الاثنين، 7 مارس، 2016

الجريمة (عامية)
-------------------
جَلـْسة الرَّقيب على عَرش الوُجودْ
والكتاب اللي مُنَزَّل بالحُدود
اللي يقراها الأئمَّه في المساجد
والمُصلين له يرُدُّو بالسُّجود
كان قرارها قطـْع إيدي بْسيف حَديد
حَشْو قلبي لـْجُرمي بالنار والبارود
*******
حُكم ربي وحِكمتُه إني أموت
وشهادته فْ صفحتي ثابتَه ثبوت
ستر أهلي عليَّ والخوف والسكوت
والمحامي لو نَطَق بأيّ صُوت
والنـَّفـَس لما ما بين صدري يفـُوت
كلَّ دَوَّا مُحادَّه للمَلِك الشـَّهِيد
*******
جَلـْسة الرَّقيب على عَرش الوُجودْ
والكتاب اللي مُنَزَّل بالحُدود
اللي يقراها الأئمَّه في المساجد
والمُصلين له يرُدُّو بالسُّجود
كان قرارها قطـْع إيدي بْسيف حَديد
حَشْو قلبي لـْجُرمي بالنار والبارود
*******
كِيف اعيش والمَوْلَى آمر بالقـَصَاص
رِزْق مين يحَلّ لو رِزْقٌه خلاص
سُخْطــُه مَقـْتُه ما خَلـَّى مِن موتي مَناص
ما لي بَعْد وقوعي في الحِمَى خلاص
رحمة الرحيم بقت مُلخصها الرصاص
شرْحها مِن نوعها في رُعْبي يزيد
*******
جَلـْسة الرَّقيب على عَرش الوُجودْ
والكتاب اللي مُنَزَّل بالحُدود
اللي يقراها الأئمَّه في المساجد
والمُصلين له يرُدُّو بالسُّجود
كان قرارها قطـْع إيدي بْسيف حَديد
حَشْو قلبي لـْجُرمي بالنار والبارود
*******
لو يفكـَّر كل ظالم لَحْظَه بَسّ
إنّ فيه قيُّوم ما يغفَل سِنَة بسّ
تحتُه عالَم مِ الملايكَه، وْلو يحسّ
إنُّه مَوْلَى وحفيظ لكلّ نَفـْسْ
كان يقول: اتـْشلّ مِن قبْل ما امسّ
عِرض، دم، مال ... حرام لِمَلِك شـَهِيد
*******
جَلـْسة الرَّقيب على عَرش الوُجودْ
والكتاب اللي مُنَزَّل بالحُدود
اللي يقراها الأئمَّه في المساجد
والمُصلين له يرُدُّو بالسُّجود
كان قرارها قطـْع إيدي بْسيف حَديد
حَشْو قلبي لـْجُرمي بالنار والبارود
*******
العِيال اللي حَرَمْتُهُمُ الأمان
الجَريمَه اللي قرنْتها بالزمان
الوطنْ إللي وصَمْتُه بالهَوَان
اللي جاعوا بْسِرْقِتِي واللي اسْتَدَان
دُول عَلَيَّ وْجِلـْدِي يبْقـُوا شهُود عِيَان
فِينَ ارُوح مِنهم، وفين مِ المَوْلَى احِيد
*******
جَلـْسة الرَّقيب على عَرش الوُجودْ
والكتاب اللي مُنَزَّل بالحُدود
اللي يقراها الأئمَّه في المساجد
والمُصلين له يرُدُّو بالسُّجود
كان قرارها قطـْع إيدي بْسيف حَديد
حَشْو قلبي لـْجُرمي بالنار والبارود
------------------


الخميس، 4 فبراير، 2016

«الحقُّ أحقُّ أنْ يُتّبَع»
--------------------
أختارُ شِهابًا أم بدرًا ... هل يوجد بينهما مِن فرْقْ
في هذا النارُ، وفي هذا ...  نورٌ صافٍ بالناس أرَقّ
إنْ تأتِ الزوجةَ مِن قُبُلٍ ... فالروضُ، ومِن دُبُرٍ فالحَرْق
في أَخْصَصِ أمرِكَ مسئولٌ ... ناهينا عمَّا جلَّ وشَقّ
أمرٌ يُعْليكَ جديرٌ أنْ ... تَسَّارعَ فيه كمِثل البَرْق
في الجَنَّةِ سِدْرٌ مَخضودٌ ... والسدر هناك قِلالُ النَّبْق
ويقول ببلدتنا مَثَلٌ: ... يَحْظى بالنبْق صِحابُ السَّبْق
فاسبِق لِلصِّدْقِ مع الباري ... وانظر ما هُوْ أَحْيَى في عُمْق
فالجَنَّة زاهِيَة السَّكنى... والدنيا أهْلوها هُمْ خُلْق
والخالدُ لم يَنقـُصْ يومًا ... والدنيا أغلبُها لم يَبْق
بل إنَّ مُقارنة الأذكي ... بجهنم لا دنيا، ذا الحَذق
فلْتَسْعَ بصِدق للأزهَى ... واسْتهدِفـْها استهدافَ الطـَّلـْق
فالعُمْرُ قصيرٌ مِثل الطلق ... أَيُصِيبُ أيَلـْهُو بين الطـُّرْق
واللهُ بصيرٌ فاصدُقـْهُ ... فمُخادعة البُصَرا حُمْق
لا تَخْشَ سِوى كذِبٍ إن قـُمـ ... ـتَ عليه هَوَيْتَ لِحَرِّ العُمْق
لا تَخْتَرْ مِن أجْلِ الفاني ... وتُداهِنْ أقرانـًا في الرِّقّ
وتغشَّ النفسَ لِخوفٍ مِن ... خاشٍ هو مِنكَ، خَشاهُ يَدِقّ
وتُسَوِّفَ في مَن في يده ... قَدَرُ الدُّورِ وكلِّ الخَلْق
لن تلقى الجَنَّةَ إلا بالـ ... ـمكتوب وإن هو كان الشنـْق
واختَرْ عِتـْقـًا مِن نارك والدّ ... ُنـْيَا إنْ كنتَ تُريدُ العِتْق
أنْ تَصْدُقَ ربَّكَ إيمانـًا ... وعليه فعِشْ أو مُتْ؛ ذا الصِّدْق
كُنْ حيثُ الحقُّ يكونُ، وزُلْ ... معه؛ أَشْرِقْ إنْ حَلَّ الشرْق
واغرُبْ إنْ حَلَّ الغرْبْ ... فالحَقُّ بأنْ يُختارَ- أحقّ
---------------------
أيمن عز الدين علي السيد ..
5/2/2016 ـ م

--------------------